أبي وأمي كيف أبرهما بعد زواجي ؟ هذا سؤال طرحته احدى المخطوبات وأرسلته الى مجلة بنتي وتريد أن تعرف الاجابة عنه ، في هذا المقال تقدم لك المجلة نصائح من أجل توازن العلاقة بين والديك وبين أسرتك، فالزواج ليس مهمة سهلة فهى تزيد من الأعباء والمسؤوليات فبعد أن كانت أمك تعتني بك صار الوقت أن تعتني فيما حولك فهذه سنة الحياة فمطلوب منك رعاية والديك ووالدي زوجك اذا لزم الأمر وكذلك زوجك وأولادك فيما بعد واذا كنت تعملين فهذا سيزيد من أعبائك أيضا .

لماذا أقصر في بر أبي وأمي بعد زواجي ؟

هذا سؤال تسأله الزوجة سأتحدث بلسانها لكي نكون على مقربة من الأسباب التي تجعل البنت مقصرة في حق والديها.

بعد زواجي شعرت بأن المسؤولية على عاتقي كبيرة فلازلت أحبو خطواتي الأولى نحو بناء علاقتي مع زوجي ومع أهله ومع جيراني فهذا بالتأكيد قد احتل وجداني وفكري واستولى على وقتي مما جعلني أقصر مع أبي وأمي في السنة الأولى من زواجي لذا بعد السنة الأولى بالتأكيد سيتوفر لي الوقت بزيارتهما فقد أصبحت على علم كبير بما يدور حولي ولكن اكتشفت حملي المبكر وأصبحت عبئا على أبي وأمي

لأني صرت أحتاج اليهما في تلك المرحلة والى دعمهما فأصبحت أزورهما فقط عندما أحتاج لرعايتهما لي أو تأتيني أمي لمساعدتي بدلا من برهما أصبحت عبئا عليهما رغم أنهما لا يظهران ذلك أبدا ولكني أشعر أنني مقصرة في حقهما وبعد الولادة وجدت نفسي أنخرط في الأعمال المنزلية وتناسيت السؤال عنهم في خضم تلك الحياة.

فيديو يعرض فضل بر الوالدين

كيفية التغلب على الانشغال عن الوالدين بعد الزواج 

ولكن في يوم من الأيام قررت أن أتخطى مشاغلي وعقدت العزم على زيارة أبي وأمي كل جمعة وقد اتفقت مع أخوتي واخواتي تبادل الزيارات بحيث لا نترك والدينا بمفردهما كما طلبت من زوجي أن يبر أهله أيضا واتفقنا أن يساعدني على بر أهلي وأساعده على بر أهله ليتربى أطفالنا على صلة الرحم لأنهم سيكبرون يوما وسنحتاج الى برهم بالتأكيد وقد اقتنع زوجي بذلك وقمنا بعمل خطة من أجل تحقيق ذلك

وحتى اذا ذهبنا الى سهرات عائلية كنا نأخذهم معنا كنا نستغل أي فرصة لنجعلهما يقضيان معنا أغلب الأيام سواء كان بالذهاب معنا أو الذهاب اليهما أو مرافقتنا لسهراتنا وتنزهاتنا أو حتى عندما نشتري لأطفالنا متطلباتهم كنا نأخذهما معا سواء أبي وأمي أو والدى زوجي وهكذاتمكنا معا من التغلب على ضيق الوقت لزيارتهما فجعلناهما يقضيان معنا أغلب أوقاتنا وطبعا كان لوسائل الاتصال المرئية عبر التواصل الاجتماعي

اذا لم نتمكن من زيارتهما فكنت أتحدث معهما عبر المكالمات المرئية أنا وأبنائي أوقات الامتحانات وبذلك تواصلت مع والدي وكذلك أخوتي وأقاربي من خلال تلك الطرق التي ذكرتها سابقا وهكذا حافظت مع زوجي على أواصر صلة الرحم بين العائلتين وتربى أطفالنا على الجو العائلي المترابط مما انعكس ايجابا عليهم وعلينا أنا وزوجي فقلت ضغوط الحياة كثيرا فزيارة الأقارب تقلل من ضغوط الحياة .

شاهدي أيضا

خمسة أسرار على مراهقات معرفتها