الحمية الغذائية ( الرجيم ) هي اتباع خطةٍ غذائية صحية تهدف لتخفيف الوزن الزائد والحصول على جسدٍ رشيقٍ وجميل تكون بترك بعض أنواع الطعام وتناول أنواعٍ أخرى بكمياتٍ محددة، ولكن هل كل الحميات الغذائية تعتبر موثوقة وصحيحة؟! هل يمكننا القيام بأي حميةٍ غذائية لنفقد وزننا وننتهي من هذه الهموم التي تلاحقنا بسببه؟! هل يمكن أن نتهور بالقيام بحميةٍ غذائية قاسية نفقد معها صحتنا لأجل فقدان بعض الكيلوغرامات؟! حسناً قد لا تدرك كل النساء ذلك ولكن هناك بعض الأخطاء في الحمية الغذائية (الرجيم) التي تسبب أضراراً في الصحة وتعطي نتائج عكسية لاحقاً، فكيف لنا أن نحصل على الحمية الغذائية الصحيحة؟! وما هي هذه الأخطاء؟ سنتعرف على كل ذلك فتابعي معنا عزيزتي “.

4 أخطاءٍ يجب الحذر منها في الحمية الغذائية (الرجيم)

إتباع الحميات الغذائية القاسية

بعض الحميات الغذائية تكون قاسيةً جداً وغير مقبولة أبداً، كترك الطعام وشرب الماء فقط مع فاكهةٍ واحدة طوال اليوم ولمدة أيام! ذلك يسبب انهياراً وفقدان لأهم العناصر الغذائية في الجسم، لذلك لا يجب إتباع هذه الحميات الغذائية مهما أعلنوا عن فوائدها أو شجعوكِ عليها، فقد تخسرين الوزن بها ولكنكِ ستفقدين صحتكِ معها أيضاً، واعلمي بأنكِ ستعوضين ما فقدتِ من الوزن بسرعةٍ كبيرة بعد انتهاء الحمية الغذائية (الريجيم) بسبب فقدان جسمكِ لأهم عناصره الغذائية ولسبب كون هذه الحميات غير صحية أبداً.

إتباع الحميات الغذائية الغير المناسبة للجسد والعمر

لا يمكنكِ اختيار أي حميةٍ غذائية بدون وضع الجسد والعمر في الحسبان! فكل عمرٍ يناسبه حمياتٍ معينة لا سيما للفتيات اللواتي هن في طور النمو، لا يمكن أن يفقدن بعض العناصر الضرورية حتى لا يحدث أي خلل في النمو، كذلك الأمر مع كبار السن الذين لا يجب أن يفقدوا بعض العناصر التي تؤثر بصحتهم، أما الجسم فله اعتبارٌ مهم أيضاً، فإن كنتِ تزيدين 3 كيلوغراماتٍ مثلاً فمن غير المعقول أن تقومي بحميةٍ غذائية لمن يريد أن يفقد 7 كيلوغرامات! وكذلك الأمر مع الحالات الصحية، فبعض الأمراض تحتاج لنظام غذائي معين وأي حمية قد تتسبب بزيادة الأمراض وانتكاس الحال، لذلك يجب الحذر من هذا الأمر وسؤال الطبيب المختص قبل القيام بأي حميةٍ غذائية.

إتباع الحميات الغذائية بدون نظامٍ رياضي

إن الحميات الغذائية التي تقوم بلا نظامٍ رياضي تكون فوائدها أقل بسبب عدم الحرق الزائد للشحوم، ولذلك يجب أن تتبعي حميةً غذائية صحية مع ما يناسبها مع التمارين الرياضية، ويجب أن يكون هناك إشرافٌ مناسب وفقاً لجسدكِ وما يحتاجه من تمارين معينة مناسبة له.

التوقف عن تناول الطعام بدون إتباع حمية غذائية صحية

بعض النساء يقررن أن يتوقفن عن تناول الطعام ويخترعن نظاماً غذائياً من عقولهن بدون التفكير بأضراره ونتائجه، وهذا خطأٌ كبير، فتوقفكِ عن تناول الطعام إلا من أنواع معينة لن يفيدك بسبب عدم حدوث التوازن المطلوب، لذلك لا تحاولي أن تقومي بحميةٍ غذائية وفقاً لمزاجك ورأيك، لكل أمرٍ نظامٌ يجب إتباعه وقوانين لا يمكن اختراقها، فاسألي المختصين لتحصلي على ما يناسبك.

ما هو الحل للحصول على حميةٍ غذائية صحية؟!

الحل سهلٌ جداً وهو بسؤال الطبيبة المختصة بالغذاء لمعاينة جسدكِ وما يناسبه من حميةٍ معينة مع وضع الاعتبار للعمر أيضاً والحالة الصحية، وكما ذكرنا في الأعلى يجب التوقف عن إتباع أي حميةٍ غذائية تخطر بالبال أو يُنصح بها بدون التأكد من فوائدها وأضرارها، وبذلك ستحصلين على الجسد الذي تحلمين به وتفقدين الوزن الزائد الذي يزعجكِ بإذن الله.