إنَّها إحْدى المراحل الخطيرة ونقاط التحوّل في مسيرتك بنتي، ترسمي  فيها مخطَّطك لأعوام مقْبل، إنَّها مرحلة تعْتريها كثيرٌ من الأحوال والتَّغيّرات، ويتجاذب تشكيلَها أطرافٌ متعدِّدة”.

إنها المرحلة الجامعيَّة، تلك المرحلة التي يجتمع فيها الشَّباب بحماسته وحميَّته، وطموحاته ورغباته، وإحساساته ومشاعِره، مع ما يحيط به من  المجتمع والبيئة الخارجية.

سمات المرحلة الجامعية

تزداد مساحة الاستقلال

  • تمضي وقت طويل خارج المنزل ، او لظروف الدراسة فقد تكوني في بلد غير بلادك، الان فرصة مواتية للاعتماد على الذات وبعض الاستقلال.

الجامعة ليست مجرد حضور محاضرات

  • نمط الدراسة والمذاكرة في الجامعة  بنتي مختلف تمام الاختلاف عن الدراسة في المرحلة الثانوية، احيانا كثيرة ستحتاجي للذهاب للمكتبة ومراجعة المراجع”.
  • في الجامعة ايضا يمكنك متابعة وحضور الكثير من الانشطة قد تجدي فرصة للتطوع او المشاركة في انشطة ندوات ومؤتمرات داخل وخارج بلادك، وهذه فرصة عظيمة للانفتاح على العالم ومشاهدة الثقافات والحضارات المختلفة.

ابدأي عملية اكتشاف ما تحبي القيام به

  •  بنتي استكشافي ذاتك ، الكثيرين  يذهبون إلى الجامعة ، ويختارون تخصصًا بشكل عشوائي ، ويبدأون في وظائف ليسوا شغوفين بها.
  • حان الوقت لكسر تلك الدورة! لا تحتاج فتاتك الشابة في عمر ال18 عام، إلى معرفة الوظيفة التي يرغبون في العمل بها ،
  • يجب أن يبدأوا على الأقل في عملية فحص مواطن قوتهم وضعفهم وشغفهم”.
  • نحن نعلم عزيزتي الأم وعزيزي الأب  أنك تحب ابنتك وتريد أن تراها تنجح في كل شيء ، ويتوفر لها مستقبل مهني جيد تحصد فيه الكثير من المال.
  • يجب قد يدر على ابنتك السير خلف شغفها الثروة والمال والسعاجة ايضا ، ليس مجرد دفنها في عمل لا تحبه تسجن فيه لسنوات طائلة في عمرها وتضيع أجمل أيامها فيه.

الحب في الجامعة

  • لا توافقي ولا تدخلي في علاقات اذا تذكرتيها في المستقبل لن تكوني مرتاحة ولن تكون مصدر فخر لك.
  • لا توافقي على علاقات في الظلام، الأفضل و الآمن لك أن يكون كل شئ في النور.
  • ربما تتألمي وربما لا المهم ان هناك بعض المحددات الأفضل الالتزام بها”.
  • هذا موضوع ملتبس ومشتبك، قد تنتابك بنتي بعض المشاعر لاحد الزملاء وقد تكون مشاعر صحيحة ، وقد تكتمل وربما تتوقف.

شاهد ايضا

كيف أكون صديقة بنتي المراهقة ؟