حب وصداقة من أجمل العلاقات الّتي تجمع بين طرفين لا تربطهما صلة قرابةٍ غالبا. إذ تجمعهما ظروف وأمور مشتركة فيما بينهما، حيث يتمتع كلّ منهما بالود والمحبة والسّكينة مع الآخر، ومع اختلاف المصطلحين إلّا أنّهما متشابهان لحدّ ما، فأحدهما يعتمد على الآخر، وكل ما تحتاجه هاتان العلاقتان هو الود والاحترام والتّسامح بين الطرفين للحفاظ عليهما.في هذا المقال تقدم لك مجلة بنتي الفرق بين المفهومين حتى لا يختلط عليك الأمر اذا تعرضت للحب ولا تدركين أنها مشاعر صداقة.

مفهوم مشاعر حب البنت المراهقة للشاب

  • الحب يلبي حاجات البنت من الحنان والرّاحة النّفسيّة،بشرط أن يكون في الحلال، وبعيداً عن ما يُغضب الله، فالحبّ الحلال له طعمٌ وتأثيرجميل على النفس ، ليكون بين الطرفين مودّة ورحمة و حب ، ويجب أن يكون المحب سنداً لمحبوبه ويقف معه في ظروفه الصّعبة التي قد تطرأ عليه، وليس فقط العيش معه حياةً هنيئةً غايتها رضا الله سبحانه وتعالى.

هل يمكن أن يكون الحب غير حقيقي ؟

  • قد يكون حب البنت أو الطرف الآخر أنانيّاً وساذجاً في بعض الأحيان؛ حيث يمكن لطرف استخدام أساليب الخداع والمكر ليصل إلى غايته، ويخدع الطّرف الآخر بحبّه ، ويلعب بمشاعرالطرف الاخر البريئة ويأخذ ما يسعى له وينتقل إلى فريسةٍ أخرى .في حين يبقى الطّرف المخدوع في حبه المزعوم مُعتقداً بأنّه الحب الأوّل والأخير لمحبوبه حسب ما أوهمه الطرف الاخر المخادع.

متى يكون الحب حقيقي ؟

  • عندما تسبقه صداقةٌ حقيقيّة، أي أن يكون الطرفين صديقان مفضلان لبعضهما، ويستمتع الطرفان بأوقاتهما معا، ولا يُفضّلان البقاء مع سواهما، حيث يتبادلان المزاح والضحكات الجميلة، هنا يكون مشاعر حب في هذه الحالة من أنقى وأجمل ما في الكون، فمن الممكن أن تتحوّل ماعر الصداقة إلى حبٍّ بسهولة إن شعر أحد الصديقين بمشاعر صادقة نحو الآخر وصارحه بها، ولكن من الصّعب أن تتحوّل مشاعرالحبّ إلى صداقة بريئة من جديد.

هل يمكن يتحول الحب الى صداقة مرة أخرى؟

مشاعر الحب لا يمكن أن يتحول إلي صداقة ولكن قد تتحول الصداقة إلي حب بكل سهولة، وبمنتهي البساطة، وأغلب قصص الحب كانت في الأصل صداقة بين الطرفين، لكن أن يتحول الحب إلي صداقة فهو المستحيل بعينه، لأن الحب يكسر الحواجز التي كانت تحتفظ بها الصداقة.

حب يقرب أكثر بين الطرفين في كل مشاعر فتسقط الحواجز التي تحتفظ بها الصداقة، فتزول الكلفة لتحل محلها الألفة والمودة الحارة والأشواق والعواطف الجياشة بين الطرفين، في حين ينتهي الحب، يصبح من المستحيل تغيير هذه المشاعر وإعادتها مرة أخري وتضمينها في إطار الصداقة وغالبا حين تنتهي مشاعر حب ، يتحول إلي عداء من أحد الأطراف ضد الآخر .

شاهدي أيضا:

مراهقات: كيف تتجاوزين فترة المراهقة بنجاح باهر