قصص رعب : الجن العاشق +18 (حدثت بالفعل) الجزء الاول

 قصة حقيقية و لك عزيزي القارئ الحق فالتصديق من عدمه و تذكر داائما ( العهدة على الراوي ) و اللي حكى هو المسؤل و انا كتبت القصة زي ما اتحكت ليا بس طبعاً غيرت أسماء الشخصيات).

بحلم بيه كل ليلة و هو معايا ف الحلم كأنه جوزي و اوقات كتير بشوفه و انا صاحية و بتكلم معاه ، حاسة أن حياتي بقت كابوس مبيخلصش .

ده الكلام اللي قالتهولي ( سما ) اول يوم جاتلي فيه علشان اعالجها .

انا الشيخ ( مصطفى )

بعالج بالقرأن أعراض المس و السحر و الأذى بدون أي مقابل مادي و لأني متمكن من شغلتي كويس و عارف أن معايا ربي و قرأنه اللي اقوى من أي مخلوق بقيت مبخفش من الجن ولا أي مخلوق لأن ببساطه ربنا قال في كتابه العزيز ( أن كيد الشيطان كان ضعيفا) ف انا دايماً على قناعة تامة “.

-الجن مهما كانت قوته هو ف الأخر ضعيف و ميقدرش على الأنسان لوحده من غير مساعدة أنسان تاني و ده اللي حابب اوصلهولك من حكايتي أن الجن مهما كان شره هيفضل شر الأنسان هو الاقوى و الاخطر على أخوه الأنسان و من هنا بتبدأ حكاية ( سما ) “.

-في يوم جتلي ست و معاها بنتها و كانت البنت بصراحة أية فالجمال ، ربنا يحميها و يحفظها لكن كان مغطي على جمالها ده علامات زرقا ف وشها و أثار سهر و حزن كل العلامات دي خلتني متأكد أن البنت مش طبيعية أو ممسوسة و كمان نظرات عينيها اللي كانت بتتجول ف الأوضة اللي كنا قاعدين فيها خلتني اتأكد اكتر و اكتر لحد ما والدتها كسرت حاجز السكوت و النظرات بكلامها ده “.

– شوف يا شيخ ، انا بنتي (سما) عندها ٢٠ سنة خلصت الدبلوم من كذا سنة و قعدت فالبيت زي معظم البنات تستنى عدلها و من سنتين بالظبط اتخطبت بنتي الخطوبة الأولى و اللي كانت هتتم لولا أن حصلت ظروف و ربنا ما أردش أن الجوازة تكمل فالاخر يعني محصلش نصيب ، ده كان سبب كافي أن هى تقعد مكتئبة ف أوضتها لمدة كبيرة و كمان مبقتش بتاكل زي الأول لحد ما بعد حوالي كام شهر أتقدم لها واحد تاني و قابلته بكل ترحاب و قعدت معاه و قرينا الفاتحة و من بعد قراية الفاتحة على طول حال بنتي اتبدل “.

-بقت تصحى بالليل تصرخ و تقول أنها شايفة حد ف الأوضة و بتنام فوق ال ١٢ ساعة لحد ما ف يوم صحيت و كان جسمها مليان خرابيش و بتعيط و لما سألتها ده من أيه حكت لي أنها من أول ما خطيبها الجديد ده اتقدم لها و هى بتشوف شاب ف أوضتها بالليل و هى صاحية و بتشوفه كمان في أحلامها بيحاول يقرب منها “.

-هى ماكانتش بتسمحله يقرب منها لحد اليوم اللي صحيت فيه و هى جسمها متعور و للأسف قالتلي أنه عاشرها جنسياً غصب عنها بالليل و ده اللي خلى جسمها و وشها بالمنظر ده و من هنا شكيت أنها ملبوسة و أن عليها جن عاشق ف قررت أخدها لشيوخ بس قبل كده كشفت عليها عند دكتور و طمني أنها لسه بكر ، بعد كده بقى دوخت يا مولانا من الشيخ فلان للشيخ علان مروراً بكودية الزار فلانة و الفقيهة علانة و لفيت بيها الموالد كمان لكن حالتها فضلت زي ما هى “.

– في يوم حصل بينها و بين خطيبها خناقة خلتهم يسيبوا بعض و من بعد ما سابوا بعض بنتي حالتها رجعت تتحسن تاني و رجعت تضحك تاني و لما سألتها بتشوفي اللي بتشوفيه لسه قالتلي اه بشوفه بس مش بيضربني ولا بيأذيني و مرت أيام و بنتي قاعدة جنبي و كل ما تيجي تتخطب او حتى تتفتح سيرة أن حد جاي يتقدملها ترجع حالتها تسوء لحد ما من اسبوع بالظبط جت حكتلي أن في واحد عاوز يتقدملها و أنه جاب رقمها من واحدة صاحبتها شافاها معاها في فرح “.

– طبعاً بقى من أول ما الموضوع اتفتح و احنا بقينا نشوف الويل و اتطور الموضوع اكتر لما الشاب ده كلمني و كلم ابو سما و قال انه هيجي يتقدملها بعد اسبوع تقريباً و أنه سأل علينا و على اخلاق بنتنا و مستعجل عالجواز ، من يومها يا شيخنا و احنا ما بننامش ، كلنا بقينا نشوف كوابيس ، أنا و أبوها و أخوها و أختها الصغيرة حياتنا بقت بتتحول لجحيم و انا عن نفسي كتير كنت بشوف شخص ف الحلم جسمه كله شعر و وشه اسوود بيقرب مني و بيضربني بأيده على مناطق معينة ف جسمي زي دراعي و رجلي و بطني و لأن أيده كان فيها حوافر مش ضوافر زي ضوافر البني أدمين كنت بقوم من النوم الاقي جسمي متعور مكان ضرباته و مبقتش عارفة هل اللي بشوفه ده حلم ولا حقيقة ؟؟
أما بالنسبة للي هى بتشوفه هسيبها تحكيلك هى بنفسها .

بصت لي سما و بدأت تتكلم و تقول …

*الي اللقاء في الجزء الثاني  من قصص رعب : الجن العاشق +18 *

شاهدي ايضا 

قصص رعب : الجن العاشق الجزء الثاني