مراهقات والتفكك الأسري من أهم مشكلات هذا العصر حيث أن  تفكك الأسرة هو انهيار أو اختلال في سلوك الأسرة، وهو من أكثر المشاكل الاجتماعية خطورة، له تأثير كبيرعلى المجتمع ، ومن أنماط التفكك الأسري ومنها:

تفكك أسري الجزئي يكون ناتجاً عن انفصال الوالدين عن بعضهما، وتفكك أسري كلي يكون ناتجاً عن وفاة أحد الوالدين، والتفكك النفسي، بالإضافة إلى التفكك الاجتماعي، في هذا المقال تقدم مجلة بنتي مناقشة أسباب وآثا التفكك الأسري على بنات مراهقات.

آثار تفكك الأسرة على بنات مراهقات

  • عدم شعورالبنت بالانتماء إلى الأسرة حيث يؤدي التفكك الأسري إلى عدم إحساس المراهقة بالانتماء إلى العائلة، حيث لا تتأثر بالأحزان أو الأمراض التي تصيبهم، كما يُمكن أن تصبح عنيداً وعدوانياً، وبالتالي يميل إلى التخريب والتدمير بشكلٍ دائم.
  • عدم الثقة بالنفس حيث تصبح مراهقات حساسات بشكلٍ مُفرط، كما تفقدن ثقتهن بأنفسهن، وبالتالي تصبحن انطوائيات وأنانيات، ولا تتحملن مسؤولية، كما تنظرن إلى الآخرين نظرة حقد، ظناً منهن بأن الجميع أفضل وأحسن منهن.
  • الاستغلال الجنسي أوالمادي مراهقات حيث تشعر الابنة بأنها منبوذة من الآخرين، كما تصبح فريسة للآخرين، حيث يُمكن تستغل جنسياً أو مادياً من قبلهم.
  • ضعف التحصيل الدراسي لدى مراهقات تعانين من تفكك أسري حيث الإحساس بالحزن بشكلٍ دائم، وبالتالي يُمكن أن تصاب المراهقة بالعديد من الأمراض النفسية، والتي تتحول إلى أمراض خطيرة فيما بعد مثل: الاكتئاب.
  • الإحساس بالغضب بشكلٍ مستمر من قبل المراهقة، والميل إلى العدوانية بسبب التفكك الأسري.

أسباب تفكك الأسرة في أسر مراهقات

  • الفراغ العاطفي عند البنات، نتيجة انشغال الأم أو الأب في العمل دون إدراك واهتمام بأهمية وجودهما في حياتهم.
  • الصراعات الداخلية بين الأب والأم أحيانا، بسبب الفارق الاقتصادي، والرغبة في سيطرة أحد الأطراف على الطرف الآخر، خاصة أن الرجل الشرقي يرغب في السيطرة مادياً على المرأة مما يؤثر سلبا على مراهقات وعلاقتهن بذويهن.
  • يعتبر الطلاق هو أحد أهم أسباب تفكك الأسرة، إذ يُسبب في تشتت مراهقات ما بين الأم والأب.
  • تعتبر العولمة هي أحد أسباب التفكك الأسري، إذ تسبب في فقدان القيم الاجتماعية لدى المراهقات؛ مثل: احترام الأهل.
  • عند وجود خادمة في البيت، حيث تقوم بدورها الكامل في رعاية الأبناء، وبالتالي تؤثر على سلوكهم، وتربيتهم، ومعتقداتهم فيما بعد.
  • ضعف الوازع الديني، ويعتبر هذا السبب من أكثر الأسباب المؤدية للتفكك الأسري، فإذا كان الإيمان ضعيفاً لدى أهالي مراهقات، يكن الوقوع في الخطيئة سهلاً، وبالتالي التعرض إلى العديد من المشكلات.

علاج التفكك الأسري في البيوت

  • ضرورة ترابط العلاقة بين الأم والأب أمام الأبناء.
  • حل المشاكل العائلية التي تحدث بين الزوجين بعيداً عن المراهقات.
  • انصات الأهالي للمراهقات والتحدث معهن في مشاكلهن وخصوصياتهن، وذلك لإيجاد الحلول لها.
  • تعليم الأبناء أهمية الأسرة، وأهمية التعاون والتعاطف فيما بين أفراد الأسرة وغرس قيمة صلة الرحم.
  • محاسبة المراهقات عند حدوث خطأ، مع الابتعاد عن الضرب والاهانة.
  • توجيه ونصح الأبناء بضرورة اختيار الصديقات الصالحات، والابتعاد عن صديقات مراهقات سيئات.
  • غرس الإيمان والقيم الأخلاقية في نفوس الأبناء وذلك من خلال القصص والحكايات.
  • الابتعاد عن استخدام العنف والتسلط عند تربية المراهقات ، لأن ذلك يؤثر على نفسيتهن.

فيديو يوضح كيفية تجنب التفكك الأسري

 

شاهدي أيضا:

مراهقات حائرات تواجهن مشاكل المراهقة

مشاكل بنات مراهقات مع التَنمُر

تغيرات فى مراحل بنات مراهقات

صراعات البنات فى مراحل المراهقات