مقدمة

ان موقع (pnti.net ) هو تابع لمؤسسة ومجلة بنتي   . وهي عبارة عن موسوعة الكترونية مستقلة للبنات . قد راينا ان البنت من بداية مرحلة المراهقة هي نواة لكل اسرة عربية “.

لهذا كان لزاما علينا  الاهتمام بهذه الفئة العمرية لاثراء الفكر ونشر التوعية  لهم “.

وكذلك يعد وصولك ودخولك إلى الموقع موافقة دون  قيد أو شرط على بنود وشروط الاستخدام، سواء أكنت مستخدماً مسجلاً أم لم تكن، وتسري هذا الموافقة اعتباراً من تاريخ أول استخدام لك لهذا الموقع. فإذا كنت لا تقبلها بالكامل فإن دخولك و استخدامك للموقع يعتبر بغير إذن وعليك أن تتوقف عن استخدامه فوراً “.

من نحن

ان موقع (pnti.net ) هو تابع لمؤسسة ومجلة بنتي   . وهي عبارة عن موسوعة الكترونية مستقلة للبنات . بنتي موقع عربي اصيل يهتم بكل ما يخص البنت العربيه من الناحية النفسية والعضوية والتغذية السليمه لها . بنتي هو حيز معين ومرشد للفتاه في مرحلة المراهقة لتغيرها بسلام وراحه نفسية وجسدية كما يهتم بتاهيل الفتاه العربية واعداها لمرحلة الخطوبة و الزواج .

نعمل من خلال فريق متكاملمن الاستشاريين والاطباء والباحثيين لخلق مجتمع الكتروني هادف ومتخصص للبنات بفترة المراهقة لنقدم معلومات بطريقة مبسطة وسليمة اعتماداً على مراجع علمية موثقة.

نقوم بمتابعة دقيقة ومستمرة على مدار اليوم أملاً فى تقديم المعلومة المفيدة للجمهور المستهدف  عبر الموقع الرسمى .

 

ماذا نقدم لمستخدمينا؟ :

موقع ومجلة بنتي  تقدم منصة متكاملة تلبي احتياجات الفتاة العربية واهلها  من المعلومات الصحية والطبية على الإنترنت، حيث نقوم بنشر معلومات حصرية وموثقة عن آخر التطورات  النفسية والمجتمعية والصحية … الخ الطبية
كما نقدم استشارات طبية  ودينية عبر فريق من الأطباء المتخصصين والاستشاريين .

اقرأ المحتوى الأصلي على موقع كل يوم معلومة طبية:

الرؤيــــة

أن نكون مجلة رائدة وهادفة لكل بنت عربية تحب ان ترسم طريقا سلميا ومتوازيا مع التقدم بشتي المجالات.

الرسالة

ان تجد كل فتاه  دليلها الصحيح  في الحياة بكل سهوله لتكون ام لمجمتع متكامل متميز .

الأهداف

1 – أن تصبح المجلة مرجعاً لكل بنت واهلها ليبحثوا عن ما يريدونه.

2 – تلبية حاجة البنات واسرئهم عن الاجابات السليمية التي قد لا يجدوها بطريق سليم  .

3 – المشاركة فـي بناء مجتمع المعرفة من خلال نشر الأبحاث التربوية الرصينة التي تساعد على تطوير المجتمع وتقدمه ونصبح اداة في تقدم وفهم كل ام مستقبلا .