الحب

تبدا المراهقة في هذه الفتره في اكتشاف الجنس الاخر. حيث تزداد لديه الرغبة العاطفيه الحسية في التعرف علي الجنس الاخر، ويصبح للاسف غير قادرٍ على التمييز ما بين مشاعره الحقيقية أو المصطنعة الناتجة عن غريزته، فقد تصادف شاب وسيم وتعجب به، وتعتقد أنه يحبّها، إلا أنها تكتشف بعد فترةٍ أنّ هذه المشاعر لم تكن حباً. ولذلك سنكون معكم بهذا القسم لنعرفكم عن ماهو سمات الحب في سنّ المراهقة وكيف يشكل ضرر علي الفتاه.

مشاكل الحب في سن المراهقة إنّ الإنسان يستطيع تمييز مشاعر الحبّ الحقيقية بعد أن يبلغ الخامسة والعشرين، وما قبل ذلك فهو لا يعدّ حباً، بل يعتبر إعجاباً

فكان لزامنا علينا ان ننوه علي الفتيات بمرحلة المراهقة ان يحذرن بمثل هذه الانجذابات والاعجاب  حتي لايقعن فريسه لبعض الشباب الذي لايعترف غير بالغرائز الجسديه فقط. حتي ان بعض هذه العواطف قد يؤثر بالسلب بمشاكل نفسية وعاطفية وجسديه علي الفتيات .

المحتوي الرائج